صرخة 11(للقمر)

صديقتي شغوفة بحب القمر في بلاد بعيدة عن نخل الشرق ، وحدها تناجي القمر ، وقد رأته مقسوما نصفين تماما، فأخذته بين كفيها تداعبه .. فدهشت من همسها إليها،  فنقلته للناس شعرا ، وهذا بعض كلامها إليه :

على كفيَّ

 يذهب عن يساري

تأرجِحُه الرياحُ وعن يميني

أهدهده كطفل غاب دهرا

وجسم الطفل يبحث عن قرارِ

ونصف منه آمن حضن كفي

 ونصف منه غاب بلا انفصال

ولما غاب نصفك يا قميري

 ظننت الظن أنك خنت عهدي

 بواحدة غوتك عن انتظاري

ولكن أين من حسني الفرار

 صورة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s