صرخة 6 (عشق)

في ضِحْكَةِ الوردِ دمعٌ فيه يَأتلِقُ
في غابة الورد حبٌ غاله الغسق
شوقُ الجميلة صبحا قد يخاتلها
وفي المساء يكون النَّوحُ والغرقُ
شوق الزهور لشرب الماء نافسه
شوقُ القلوبِ لحضن الحبِّ ينطلقُ
باتت بغاباتٍ والوحشُ يحرسُها
والبومُ صحْبٌ بليلٍ ملَّه الأرقُ
الذئبُ يعوي والغربان قائمةٌ
والوردُ نومٌ والنجماتُ تنسرِقُ
لا تسألي من هواه الدمع مفترسا
لمَ التأخرُ عن ليلاك يا نَزِقُ
لا تَسألي الوردَ عن مأساة غربته
عطر له ؟ ظاهر والروحُ تندلقُ
لما رأتْ روحي تقضي بحضرتها
فهل رأيتِ دما؟ قالت هو الشفقُ
قالت صديقي فليس القلبُ يعشَقُهُ
وظلَّ قلبي بنارِ العشقِ يحترقُ
والحبُّ وهبٌ… لم أطلبْه مُقْتدِرًا
ولستُ إلا أسيرًا.. ليسَ ينْعَتِقُ!!

  • Advertisements

    اترك رد

    إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

    WordPress.com Logo

    أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

    صورة تويتر

    أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

    Facebook photo

    أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

    Google+ photo

    أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

    Connecting to %s